Annonce

Réduire
Aucune annonce.

أنا وصديقي

Réduire
X
  • Filtre
  • Heure
  • Afficher
Tout nettoyer
nouveaux messages

  • أنا وصديقي


    في الصّباح الباكر عند الفجر أخبرت صديقي أنّه حان الموعد لمغادرة عالم الأغبياء والرعاع ، فمكاننا ليس بين الدهماء يجب أن نعود إلى القمّة ونبقى دائما هناك نتفرج من بعيد عن الذباب كي لا نسقط مرة أخرى في أفخاخهم هم أغبياء مهما كان سنهم حيزبون كبير أو يافع معظمهم نفس الشيئ، هو الاّشيء ، فلاندري كيف سيكون الحال غدا، كما قال زهير ابن أبي سلمة
    وأعلم مافي اليوم والأمس وماقبله ***لكنني عن علم ما في غد عم
    نعم نعم يجب الإبتعاد عن كل من ليس سامي ردى عليا صديقي.....فقلت العامة تجرك دائما إلى مستواها فهي لاترقى أبدا إلى مستواك ورددت عليه بيت طرفة بن العبد
    و إن لسان المرء ما لم تكن له*** حصاة على عوراته لدليلُ
    الغباء والإستفزاز يجعلونك تقول مالايعبر عنك ، فلنبتعد عنهم مكاننا في القمة وليس في الأعماق

    وهكذا بدأنا السير أتحدث لصديقي وأستمع لقلبي وأجاوبه سأذهب وأعود مرددا ماقاله المتنبي
    و شبه الشيء منجذب إليـه*** و أشباهنا بدنيانا الطغـام

    فقلت لصديقي العيش مع الحيوانات والفواكه أفظل من مقارعة الأغبياء فالحياة طيبة مع القنفد والتفاح والبطيخ ، لم يفهم صاحبي ماقلته وبدأ يتمتم ، فرددت عليه ياصاح لا تفكر واسمعني فهم ليسوا كلهم هم أو هنّ ، فأبو العتاهية قال:

    وفرزُ النّفوس كفرزِ الصّخور***ففيها النّفيس وفيها الحجر
    وبعضُ الأنام كبعض الشّجر ***جميلُ القوامِ شحيحُ الثّمر
    وبعضُ الوعودِ كبعض الغُيُوم ***قويّ الرعودِ شحيحُ المطر
    وكمْ من كفيفٍ بصيرِ الفؤاد ***وكم من فؤادٍ كفيفِ البصر
    وكمْ من أسيرٍ بقلبٍ طليق ***وكم من طليقٍ كواه الضّجر
    وكم من شهابٍ بعالي السّماء ***بطرفةِ عينٍ تراه اندثر
    وما كلّ وجهٍ مضيءٍ يدور ***بعتمةِ ليلٍ يسمّى قم
    وخيرُ الكلامِ قليلُ الحروف ***كثيرُ القطوفِ بليغُ الأثر
    فقطرةُ ماءٍ مراراً تدقُّ ***على الصَّخْر ِ حتى تشقُّ الصّخر
    ولو لم تهزّ الرياحُ الزهورَ ***لما فاحَ عطرٌ وماتَ الزَّهَر
    كاره المرشيات ولي بوسات البقر وكذلك الدّببة التي تحب العسل

  • #2
    وهكذا أكملنا السير بصمت، كلانا كان يفكر ، توقفت نظرت إلى الأفق ، وبعدها التفت إلى صديقي وقلت له: أنظر كم هو طويل الطريق كي نبتعد عن الشوائب، عن كل ما يسبب التعب ويوقف العقل عن التفكير، عن كل من يمنعنا من الارتقاء ، هيا علينا أن نسرع قبل حلول الظلام كي لا نخطأ في الطريق مثلما أخطئنا سابقا وضيعنا الكثير من الوقت بالدوران في حلقة مفرغة حتى أصابنا التعب والتفاهة ، نعم يا صديقي إنّها التفاهة لا تدري ماذا تفعل تضيع وقتك تفقد ذوقك وتتجه إلى السذاجة ، فرد عليا صديقي وهو كذلك إنّه العبث، أنت محق هيا نركض لنبتعد ونحلق عاليا، فأجبت صديقي، نعم سنأخذ في طريقنا كل من يريد أن ّ يحلق عاليا معنا، أما من يأبى فسنتركه في مكانه ، أتعرف لقد تذكرت ما قاله الأديب الروسي الكبير أنطوان تشيخوف عن التفاهة ، وماذا قال سألني صديقي، قلت قال كلام عميق لقد قال "لا يوجد مَا هو أكثر فظاعة و إهانة و مدعاة للكآبة مثل التفاهة." أحسنت أحسنت ياصديقي كلام ممتاز بالفعل إضاعة الوقت مع عالم غير عالمنا هو قمة التفاهة ، قلت لهذا علينا أن نسرع وكفانا كذبا على أنفسنا إننا أخطئنا الطريق سأقول أنا المتسبب في ذلك ، لقد قالها نيتشه "الكذبة الأكثر انتشارا هي كذب الشخص على نفسه."
    وهكذا بدئنا الركض نجري خلف الأفق .....

    كاره المرشيات ولي بوسات البقر وكذلك الدّببة التي تحب العسل

    Commentaire

    Chargement...
    X